منتدى القديس القوى الانبا موسى الاسود

منتدى القديس القوى الانبا موسى الاسود

مــــــنــــتـــــدى ديـــــــــــــنــــــــى
 
الرئيسيةاليوميةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول
اهلا ومرحبا بكم فى† مـــنـــتـــدى الــــقـــديــــس الــــقــــوى الانــــبـــا مــــوســـى الاســــود† بركة صلواتة تكون معنا امين مع تحياتى المدير العام
المواضيع الأخيرة
» شرح قطمارس يوم الثلاثاء من الأسبوع السادس من الصوم الكبير (تفسير القس أنطونيوس فكرى)
أمس في 5:40 pm من طرف doona

» عندما خلق الله أمي!
الإثنين مارس 27, 2017 7:03 pm من طرف doona

» شرح قطمارس يوم الاثنين من الأسبوع السادس من الصوم الكبير (تفسير القس أنطونيوس فكرى)
الإثنين مارس 27, 2017 6:46 pm من طرف doona

» شرح قطمارس يوم الأحد الخامس من الصوم الكبير (أحد المخلع) (تفسير القس أنطونيوس فكرى)
الأحد مارس 26, 2017 2:11 pm من طرف doona

» شرح قطمارس يوم السبت من الأسبوع الخامس من الصوم الكبير (تفسير القس أنطونيوس فكرى)
السبت مارس 25, 2017 2:22 pm من طرف doona

» الشباب والحاجات النفسية لنيافة الأنبا موسى
السبت مارس 25, 2017 2:14 pm من طرف doona

» شرح قطمارس يوم الجمعة من الأسبوع الخامس من الصوم الكبير (تفسير القس أنطونيوس فكرى)
الجمعة مارس 24, 2017 9:09 am من طرف doona

» العمل الإيجابي البناء بقلم قداسة البابا شنوده الثالث
الجمعة مارس 24, 2017 8:37 am من طرف doona

» كلمة الله في الحياة اليومية "كم أحببت شريعتك. اليوم كله هي لهجى" (مز 119: 97 )
الخميس مارس 23, 2017 9:03 pm من طرف doona

التبادل الاعلاني

شاطر | 
 

 الشهيدة باشليلية *

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
doona
نائبة المدير العام
نائبة المدير العام
avatar

عدد المساهمات : 2781
تاريخ التسجيل : 11/05/2010
العمر : 27
الموقع : http://moses-alasod.yoo7.com

مُساهمةموضوع: الشهيدة باشليلية *   الثلاثاء سبتمبر 16, 2014 8:19 pm

تحتفل الكنيسة القبطية بعيد استشهاد القديسة باشليلية أو باسيليسا في السادس من شهر توت.

أُلقيّ القبض عليها وهي في التاسعة من عمرها، وإذ ثبتت على شهادتها لمسيحها قيدوا يديها ورجليها وألقوها في النار، ولكن الله خلصها. وإذ عطشت أنبع الله لها ماءً لتشرب، ثم أودعت حياتها في يد الرب، كان ذلك في أيام دقلديانوس الكافر.

استشهادها يعلن عن عمل الله في البشرية بغض النظر عن إمكانياتنا أو سننا أو جنسنا، فبحسب المنطق البشري لا تقدر فتاة في التاسعة أن تحتمل ربما كلمة إهانة أو سبّ، أما هذه الصغيرة فوقفت تُحاكم، وبنعمة الله شهدت لمسيحها الساكن فيها والعامل بها، محتملة العذابات بقوة إلهية ليست من عندياتها. نستطيع أن نرى في حياتها صورة حية لنعمة الله التي تسند النفس وقت الضيق، وتهب تعزيات سماوية ترفعنا فوق الألم.

هذه هي خبرة معلمنا بولس الرسول الذي سمع وسط ضيقته: "تكفيك نعمتي لأن قوتي في الضعف تكمل" (2كو11: 9).

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
الشهيدة باشليلية *
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى القديس القوى الانبا موسى الاسود :: منتدى سير القدسين وحايتهم :: سير القدسين وحياتهم-
انتقل الى: