منتدى القديس القوى الانبا موسى الاسود

منتدى القديس القوى الانبا موسى الاسود

مــــــنــــتـــــدى ديـــــــــــــنــــــــى
 
الرئيسيةاليوميةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول
اهلا ومرحبا بكم فى† مـــنـــتـــدى الــــقـــديــــس الــــقــــوى الانــــبـــا مــــوســـى الاســــود† بركة صلواتة تكون معنا امين مع تحياتى المدير العام
المواضيع الأخيرة
التبادل الاعلاني

شاطر | 
 

 القديسان بيتر وفيفرونيا

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
doona
نائبة المدير العام
نائبة المدير العام
avatar

عدد المساهمات : 2816
تاريخ التسجيل : 11/05/2010
العمر : 27
الموقع : http://moses-alasod.yoo7.com

مُساهمةموضوع: القديسان بيتر وفيفرونيا   الجمعة أكتوبر 30, 2015 8:54 pm




" القديسان بيتر وفيفرونيا من ميورم (منتصف القرن 16)، كان بيتر هو الابن الثاني للدوق يوري فلاديميروفيتش من ميورم. و حدث أنه قبل سنوات قليلة من وراثة بيتر للعرش أصيب بمرض خطير ولم يتمكن أحد من علاجه. حتى رأى والده في حلم أنه يمكن أن يشفى بواسطة الفتاة فيفرونيا.
فيفرونيا (اليونانية Φεβρωνία) كانت فلاحه جميلة، تقيه وخيره، بالإضافة إلى أنها كانت امرأة حكيمة، وعرفت خصائص الأعشاب وتمكنت من علاج الامراض. فوقع الأمير بيتر في حب فيفرونيا وتعهد أن يتزوجها بعد الشفاء. لكن عندما شفته الفتاة فيفرونيا لم يحافظ على كلمته. فعاد مرة أخرى وهزم من هذا المرض ولكن فيفرونيا شفته مرة أخرى. و في هذه المرة تزوجها الأمير بيتر.
بعد وفاة شقيق بيتر ورثت العرش. وبقية النبلاء قدموا له الأحترام، ولكن زوجاتهم المتعجرفات كرهن فيفرونيا، لانهم لم يريدن أن يحكمن من قبل الفلاحين. فطلبن من النبلاء أن يتخلصوا من الأميرة فيفرونيا. ولكن الأمير بيتر، بعد أن عرف نواياهم بأن يفصلوا بينه وبين زوجته الحبيبه، اختار أن يتخلى طواعية عن السلطة والثروة ويذهب معها في المنفى. فرحل بيتر وفيفرونيا وتركا ميورم.
بعد قليل الاضطرابات بدأت في ميورم، والنبلاء تحاربوا، وصاروا يتقاتلون من أجل العرش. حتى تشكيل مجلس ودعوة الأمير وزوجته مرة أخرى. ثم قرروا عودة بيتر وفيفرونيا فكسبا محبة نظرائهم في المناطق المحيطه. وحكموا بعد ذلك فترة طويلة وسعيده.
في سنواتهم الأخيرة، أخذ بيتر وفيفرونيا وعود في مختلف الأديرة وسأل الله أن يموتا في يوم واحد. وأوصوا ان يدفنان معاً في نعش خاص لا يفصل بينهم سوى فاصل رقيق في الوسط.
وبالفعل بيتر وفيفرونيا مات كلاً منهم في يوم واحده وساعة واحده - في 8 تموز 1228. ولكن الشعب كسروا وصية الأمير والأميرة: ووضعوا الجسدين في قبرين مختلفين . ولكن في اليوم التالي وجدوا الجسدين معاً. وحدث ذالك مرتين بأن وضعت أجسادهم في كنائس مختلفة، ولكن في المرتين تم العثور عليهما جنبا إلى جنب بطريقة عجيبة. فدفن الزوجين معا في مدينة موروم في كاتدرائية ميلاد السيدة العذراء.
منذ ذلك الوقت والتاريخ صارا الزوجين بيتر وفيفرونيا هما تجسيد للمحبة التي لا تطفأ والولاء, وفي كل عام يوم 8 يوليو تحتفل الكنيسة الأرثوذكسية بتذكار القديسين بيتر وفيفرونيا. صلاتهما فلتكن معنا.. آمين. "
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
القديسان بيتر وفيفرونيا
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى القديس القوى الانبا موسى الاسود :: منتدى سير القدسين وحايتهم :: سير القدسين وحياتهم-
انتقل الى: