منتدى القديس القوى الانبا موسى الاسود

منتدى القديس القوى الانبا موسى الاسود

مــــــنــــتـــــدى ديـــــــــــــنــــــــى
 
الرئيسيةاليوميةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول
اهلا ومرحبا بكم فى† مـــنـــتـــدى الــــقـــديــــس الــــقــــوى الانــــبـــا مــــوســـى الاســــود† بركة صلواتة تكون معنا امين مع تحياتى المدير العام
المواضيع الأخيرة
التبادل الاعلاني

شاطر | 
 

 اخر جزء من مقال الشباب و الوعي بقلم نيافة الأنبا موسى

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
doona
نائبة المدير العام
نائبة المدير العام
avatar

عدد المساهمات : 2816
تاريخ التسجيل : 11/05/2010
العمر : 28
الموقع : http://moses-alasod.yoo7.com

مُساهمةموضوع: اخر جزء من مقال الشباب و الوعي بقلم نيافة الأنبا موسى    الجمعة ديسمبر 09, 2016 4:55 pm

أنا (أ) أرثوذوكسي.
(ب) قبطي.
لذلك أنا أعرف عقيدتي و عندي وعي بالعقيدة بمعنى أنه عندما يسألني أحد ما هي عقائدنا أقول أننا نعتقد في الأسرار السبعة, و نعتقد في شفاعة القديسين, و نعتقد في الصلاة على الراقدين, و نعتقد في أهمية التقليد الكنسي الرسولي الذي سلم لنا الكتاب المقدس و لولاه كان يمكن أن تدخل بعض الكتب الخاطئة, لكن الكنيسة سلمت لنا الكتاب المقدس و كما قال القديس أغسطينوس: (أقبل الكتاب المقدس مسلماً من الكنيسة, مشروحاً بالآباء, معاشاً في القديسين).
و هكذا أستطيع أن أجاوب على أي سؤال.
فعندما يشكك أحد في هذه العقائد أستطيع أن أجاوبه, فمثلاً قد يقلل شخص من شِأن المعمودية و يقول أنها شكلية, فأرد بأنها هامة جداً للخلاص فالكتاب يقول ((الذي مثاله يخلصنا نحن الآن أي المعمودية)) (1بط 3: 21)
و عندما نعتمد تغسل الخطية ليس بالماء بل بالروح فنحن نعتمد بالماء و الروح, و المعمودية يجب أن تكون بالتغطيس لأنها موت مع المسيح و قيامة مع المسيح.
و عندما يشكك أحد في الكهنوت نرد عليه بأنه في رسالة بولس الرسول إلى العبرانيين يسمى السيد المسيح رئيس كهنة (عب 2: 17 , 4: 14 ........) فلابد أن هناك كهنة و إلا على من يكون المسيح رئيس؟
و بولس الرسول في رسالته إلى أهل رومية يقول ((مباشراً لإنجيل الله ككاهن)) (رو 15 : 16)
و يجب أن أكون واعياً بعقائدي و طقوسي, فلماذا يوجد مذبح؟
يقول الكتاب: (( يكون مذبح للرب في وسط أرض مصر )) (أش 19:19) , فهذا المذبح ليس يهودي لأن اليهودي في أورشليم, و ليس لأنه للرب, فبالتأكيد هذا هو المذبح المسيحي.
لذلك أنا معتز بكنيستي القبطية, أنا أرثوذوكسي قبطي و كنيستي يوجد عنها نبوة في الكتاب المقدس قبل الميلاد ب 800 سنة.
و السيد المسيح جاء إلى مصر مع العائلة المقدسة, و مكتوب في الكتاب المقدس((مبارك شعبي مصر)) (أش 19: 25)
يجب أن أعرف عقائدي و طقوسي فالكتاب يقول ((هلك شعبي من عدم المعرفة)) (هو 4: 6)
لماذا توجد شموع؟
لماذا البخور؟ البخور موجود في السماء و هو صلوات القديسين (رؤ 5: Cool
الطقوس هي الوعاء الذي يخمل العقيدة, و يعلم العقيدة, و يعبر عن العقيدة.
فصلاة بشفاعات والدة الإله رغم قصرها فيها عدة عقائد منها:
1- بشفاعات : عقيدة الشفاعة.
2- والدة الإله: عقيدة الثيؤطوكوس, أي أن السيدة العذراء ليست أم المسيح (الناسوت فقط) لكنها أم الله فالمسيح
لاهوته متحد بناسوته على الدوام, لذلك سميت أم الله.
3- أنعم لنا بمغفرة خطايانا: عقيدة أن الغفران نعمة من الله.
4- نسجد لك أيها المسيح مع أبيك الصالح و الروح القدس: عقيدة الثالوث.
لابد أن يوجد وعي كنسي ليس فقط بالعقيدة و الطقس, لكن أيضاً وعي بالتاريخ, فعندما تمتد الجذور تنمو الساق, فلا يمكن أن تنمو الساق لأعلى يدون أن تمتد الجذور لأسفل.
يجب أن أعرف من بشرني, أعرف كنيستي و تاريخها, أعرف لاهوتييها, شهدائها, قديسيها, و أعرف مواقفها في المجامع.
أعرف أن كنيستي هي التي أسست الرهبنة في المسيحية كلها و أعرف أنها قدمت عدد مهول من الشهداء, لذلك عندنا تقويم ميلادي و تقويم آخر خاص بالشهداء.
أعرف أن كنيستي كرزت بالإنجيل حتى تركيا و فلسطين شمالاً, و اريتريا و أثيوبيا جنوباً , حتى الهند شرقاً, و حتى سويسرا و أيرلندا غرباً.
هذه كلها حقائق تاريخية يجب أن أعرفها.
3- الوعي الثقافي:
الوعي الثقافي بمعنى أن لدينا عقل و هذا العقل يجب أن ينير, يعمل, يميز, يدرك, يستنتج و يتخذ قرارات.
فما يحدث أحياناً و يسمى بالتحكم العقلي ((Mind Control أو غسيل المخ هو شيء غير إنساني و ضد كل الأديان و هو جريمة, لذلك مهم لنا كشباب أن نكون مثقفين, قرآءين و فاهمين.
فالكتاب يقول ((الفاهمون يضيئون كضياء الجلد)) (دا 12: 3) و يقول عن السيد المسيح أنه عندما تحدث مع الشاب ((فلما رآه يسوع أنه أجاب بعقل قال له لست بعيداً عن ملكوت الله)) (مر 12: 34)
و بولس الرسول يقول ((أصلي بالروح و أصلي بالذهن أيضاً . أرتل بالروح و أرتل بالذهن أيضاً)) (1كو 14:15))
و هناك ثلاث أنواع من الثقافة:
أ- ثقافة كتابية.
ب- ثقافة كنسية.
ج- ثقافة عامة.
أ- الثقافة الكتابية:
يجب أن أدرس كتابي فهو دستور حياتي, دستور سلوكياتي و هو الذي ينير لي ذهني, كما قال الكتاب ((فتح كلامك ينير, يعقل الجهال)) (مز 119: 130).
و هو الذي قال عنه داود النبي : (( سراج لرجلي كلامك و نور لسبيلي)) (مز 119: 105).
فيجب أن أقرأ الكتاب المقدس لكي ينير ذهني بنور الإنجيل و كلام الله.
و كل آباؤنا القديسين أحبوا الإنجيل و قراؤه كثيراً و حفظوه و عاشوه و نفذوه و فسروه و علموا به, فيجب أن يكون لدي ثقافة كتابية.
ب- الثقافة الكنسية:
كما تحدثنا من قبل, يجب أن أعرف العقيدة, الطقس و التاريخ من الكتب و هكذا حينما يكون الإنسان قراء يكون عنده ثقافة كنسية.
ج- الثقافة العامة:
أن تكون على وعي و دراية كيف يسير العالم من حولك.
* الثقافة مطلوبة فمهم أن نقرأ كثيراً.
4- الوعي الوطني:
يجب أن نكون مواطنين لنا كل حقوق المواطنة و هذا يتم من خلال:
أ- الانتماء ب- المواطنة ج- الدور (الايجابية)
أ- الانتماء:
أنت منتمي لمصر وطنك, لا يستطيع أحد أن يهمشك, و أنت مصري حتى النخاع, فهذه بلدك و هذا ترابك, و أنت تحب بلدك بكل قلبك و تشعر بانتماء لها مهما كانت المتاعب التي يمكن أن تعانيها, لا تستطيع أن تتخلى عن مصريتك, فأنت تعتز بها, تفخر بها, تنتمي إليها لأن مصر تاريخ جميل, حضارة قديمة و كنيسة قديمة.
ب- المواطنة:
لست مستعد أن تعامل كمواطن من الدرجة الثانية. لن تسمح بذلك أبداً فيجب أن يكون لك حقوق المواطنة, و عليك واجبات المواطنة, فيجب أن تقوم بدورك كمواطن إيجابي, تشارك في كل ما يعود لصالح الوطن فالسلبية ليست من المسيحية في شيء.
ج- الدور (الايجابية) :
يجب أن يكون لك دور في رعاية المحبة في المجتمع. مستقبلنا في الحب, فدورك أن تنشر الحب, و تعبر إلى الآخر بالحب, و أحياناً أقول للشباب "اقتحموا قلوبهم بالحب" ستكتشف أنه مستعد أن يحبك كما تحبه, فلو أحببته سيحبك و تكون قد قمت بدور جميل لمجد المسيح و لبناء المحبة في هذا الوطن المحبوب.
نريد: 1- وعي مسيحي.
2- وعي كنسي.
3- وعي ثقافي.
4- وعي وطني.

و المجد لله دائماً أبدياً ........ آمين.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
اخر جزء من مقال الشباب و الوعي بقلم نيافة الأنبا موسى
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى القديس القوى الانبا موسى الاسود :: منتدى التأملات الروحية :: تأملات روحية-
انتقل الى: